نظرة على الأحداث (255): التدخل الأمريكي في كيفية الرد على الثائرين في العراق ولبنان | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

نظرة على الأحداث (255): التدخل الأمريكي في كيفية الرد على الثائرين في العراق ولبنانهيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة الواقية السلام ورحمة الله وبر...

قناة,الواقية،,انحياز,إلى,مبدأ,الأمة،,المسجد,الأقصى،,بيت,المقدس،,حزب,التحرير،,الخلافة,الراشدة,لبنان,العراق,انتفاضة,ثورة

نظرة على الأحداث (255): التدخل الأمريكي في كيفية الرد على الثائرين في العراق ولبنان

إعجابات: 1 (100%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 11/08/2019 | المشاهدات: 16

نظرة على الأحداث (255): التدخل الأمريكي في كيفية الرد على الثائرين في العراق ولبنان
هيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة الواقية السلام ورحمة الله وبركاته، أحيكم في هذا اللقاء الجديد من نظرة على الأحداث حديثنا اليوم هو حول "التدخل الأمريكي في كيفية الرد على الثائرين في لبنان والعراق" لهذه الغاية نستضيف الأخ المهندس محمود جرادات أهلا وسهلا
محمود جرادات: حياكم الله
هيثم الناصر: حياكم الله
محمود جرادات: الله يسلمك
هيثم الناصر: يعني عادة ما كانت تترك الأمور إلى مدى معين، ثم كنا نشعر بأن هناك تدخلات في الشارع من الدول الكبرى تحديدا، لكن يعني ما يحدث في لبنان والعراق كان ملفت للنظر من حيث الأداء الأمريكي يعني هي أرسلت رسائل للدول، بأن تفعل واحد، اثنان، ثلاثة، يعني ما قيمة هذا التدخل المباشر ولماذا؟ وبسرعة أيضا، سريعا
محمود جرادات: نعم، نعم
هيثم الناصر: تفضل
محمود جرادات: بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله، البلدين العراق ولبنان يلاحظ أن أمريكا يعني تأخرت قليلا حتى بلش بدأت بالرسائل هذه أو بتعليقات السياسية أو مسئولينها يبدو بعض الامتعاض البسيط يعني كل المراقبين لاحظوا..
هيثم الناصر: امتعاض ممن؟
محمود جرادات: من الحكومات يعني العراق –بمبيو- بيقول للحكومة العراقية قبل يومين تصريح إله، بيقول: إن التحقيقات التي قامت بها الدولة العراقية في موضوع القتل تحقيقات غير شفافة، ففهم من هذا التصريح لبمبيو أن هذا كلام يعني لا يقدم ولا يأخر، هكذا يعني المراقبين قرأوا هذا التصريح، فأمريكا يبدو أنها في البلدين زمام الأمور في يدها كاملة، وهذا التحرك هذه التحركات تحركات عفوية من الناس ليس وراها من يحركها إلى حد هذا اليوم، وهي تحركات محقة، وتحركات نتيجة لتراكم الظلم وتراكم الفساد في كلا البلدين، لدرجة أن لبنان قبل فترة كان أكوام من النفايات في الشوارع وهكذا واقع السياسيين، هم عبارة عن أكوام من النفايات في لبنان، فدولة بسيطة زي لبنان فش فيها أي مقومات، أو أي صناعة، أو أي أشي عليه نظر مديونة بما يقرب من 90 إلى 95 مليار دولار!
العراق الهدر المالي من 2003 إلى اليوم يقدر بنص ترليون!
هيثم الناصر: الله أكبر
محمود جرادات: عرفت علي فالمبالغ الخيالية في البلدين يحويان على مجموعة من الفاسدين أظن العراق أخذ المرتبة الأولى في العالم أو الثانية على مستوى العالم في الفساد، عرفت علي في يعني في دراسات الأمم المتحدة، دراسات رسمية، أرقام رسمية.
فكلا البلدين أمريكا هي تمسك بزمام الأمور فيهما من حيث الواقع السياسي، والعسكري، والميداني، أما هذه التحركات فهي تحركات عفوية ليس وراءها أحد وهي تنم عن غضب الناس من كم الفساد في كلا البلدين.
هيثم الناصر: كيف تفسر طبيعة الخشونة، يعني هناك خشونة وقتل في العراق في المتظاهرين بينما في لبنان الأمر يعني ما زال فيه سياسة أكثر من؟
محمود جرادات: يلاحظ البلدين إنهم فيهم موضوع الطوائف ويعني العراق في سنة وفي شيعة، لبنان في عدة طوائف، في موارنة، وفيه دروز، وفيه شيعة، وفيها سنة فلبنان لبنان مر بتجربة قاسية يلي هي تجربة الحرب الأهلية، ولبنان أي خشونة فيه ممكن تنزلق إلى حرب أهلية مرة أخرى، لأنه الطوائف متمركزة، أو متمترسة ولها قيادات وهي مسلحة، وكل منطقة تشبه الكونتون أو الدولة، فهي جاهزة إذا صار فيها احتكاك عسكري ممكن تتحول إلى حرب أهلية، بينما الواقع في العراق طبعا السياسة فش فيها يعني فش فيها تشابه ولا فيها تعميم، العراق، العراق المنظومة الحاكمة الحالية أتت على ظهر الدبابة الأمريكية وأزاحوا صدام وإن جاز التعبير أن نقول سنة، فهم أتوا بالشيعة إن جاز التعبير وإحنا لا نحب هذه التسميات ولكن هذا الواقع، أتوا بشيعة على أساس يخلصوا هؤلاء الشيعة المظلومين عند مظلمة الحسين، وعلى هذا الأفكار يلي ما إلها واقع ولا إلى قيمة، يخلصوه من هذا ظلم صدام، ورجال البعث وما إلى ذلك، فهم أتوا بظلم أكبر من ظلم يلي كان واقع عليه من صدام، فلذلك اللون الطيفي السياسي الحاكم لون واحد في العراق، وهو اللون الشيعي، فلذلك ما في يعني ما في إنك تقول إنه والله هذا ضد هاض أو هاض ضد هاض، يعني إحنا أتينا بكم لتخلصونا من الظالم والظالم راح، إنتو تبين انكو ظلمكم أكبر منه بكثير، فلذلك بطل في مجال للمراوغة السياسية والهروب للأمام، فلا بد من القتل، كون أمريكا كمان بظهر هذا النظام وهي راضية عنه، فقالته يعني خوذ قرار وأقتل، صار قاتل حوالي 250 وأكثر من 5000 جريح يعني معركة، في العراق قاعد صارت معركة، وهم إن جاز التعبير هضول شيعة ببعض، يعني ما في سنة فيهم تقريبا، كلهم شيعة يعني النظام الحاكم شيعة، والمعترضين من مناطق الثورة، ومناطق يلي فيها يلي هو القائد الشيعي مقتدى الصدر، مقتدى أو جماعته كانوا يعني يقولوا إنه البعث ظالمهم، فإجوا هؤلاء حزب الدعوة وأفرادهم من أتى من إيران، وضربهم أكثر من صدام، لدرجة أن تسمع بالمظاهرات يتندروا أو يتمنوا أن تعود زمن صدام حسين!
هيثم الناصر: أعود لنفس النقطة في لبنان، نعم هناك يعني طوائف وفصائل والكل مسلح، أمريكا جربت الثورة في الشام، وما زلنا حتى هذه اللحظة الأمر لم ينتهي، هل هي تخشى لبنان أن يحصل مثل ما حصل في سوريا وبالتالي هي يعني تقف حائل وهي تريد الاستقرار، بمعنى هل تريد الاستقرار؟ وهل الاستقرار في العراق هي أن تبطش في الناس؟
محمود جرادات: يعني لبنان لبنان تحديدا لا يشبه سوريا، حكينا أول شي سوريا ثقل البشري والثقل الكتلة السنية الكبيرة في سوريا تختلف عن لبنان، لبنان طوائف هذه كلها طوائف صغيرة، ومع هضا يعني لا يوجد من ينافس أمريكا على نفوذها في لبنان، فلا يوجد من ينازعها على هذا الأمر هذه ثورة عفوية، وهي من الشارع، وهي مطلبية في معظمها مع إنه في قسم منهم طالب بإسقاط النظام، وإسقاط ميشيل عون، وإسقاط الحريري، وما إلى ذلك.
بس كل هذه المطالب يعني لم تصل إلى مرحلة تشبه سوريا، سوريا الحكم كان حكم طائفي، ويحكم هذه البلد بالحديد والنار، ويعني سنحت فرصة أن يخرجوا الناس على هذا الظلم، فخرجوا بالطريقة يلي زي ما تفضلت لسا لم تنتهي بعد إلى هذه اللحظة، لبنان لبنان يعني الفساد يلي فيها والواقع تاعها وواقع الطوائف والقوى يلي هي ممكن اتغير إنها كل هذه محسوبة على أمريكا بتخلي الأمر إلى حد كبير مسيطر عليه، الجيش مسيطر عليه، القوى السياسية ممكن تجيش الشارع حزب الله، ميشيل عون، جنبلاط، كل هذه القوى هذه القوى على علاقة وطيدة مع أمريكا، فلا تستطيع ... هذه ممكن أن تحرك الشارع تحريكا جديا إن جاز التعبير.
هذا الشارع تحرك بعفوية، تحرك بمطالب معظمها مطلبية، معظمها أن يطالبوا بعودة المصاري أو عودة الأموال المنهوبة، الحرب الفساد أو ما إلى ذلك بوظائف، هذا تطور إلى مطالب سياسية، تطور إلى مطالب سياسية، القوى الفاعلة في لبنان هي كلها تجمع بأنها مع القرار في الظاهر ولكن في الباطن تريد وأده، لأنه هم كلهم متفقين على تقاسم هذه الكعكة في لبنان.
في العراق الواقع مختلف تماما، العراق الوسط الحاكم هو الوسط الذي أتى على الدبابة الأمريكية بحجة تخليص البلد من نظام البعث وظلمه، فأنو على الناس بظلم أكبر، هم نفسهم بيناتهم صار بنفس الطائفة صار الاحتكاك، فلا بد من كسر عظم حتى يعني يخلوا الناس ترجع ان استطاعوا.
هيثم الناصر: هل إحراق السفارة، أو القنصلية الإيرانية هي يعني أعطت مؤشر على أن الناس عندهم الاستطاعة أن يتقدموا أكثر من ذلك؟
محمود جرادات: حرقوا صور الخامنئي، ضربوا القنصلية، ضربوا... يعني هؤلاء هم شيعة بشكل يعني إن جاز لنا أن نسمي الأمور
هيثم الناصر: بأسمائها
محمود جرادات: آه، هم شيعة بشيعة، زمان كانوا هؤلاء الشيعة حزب الدعوة وأذناب إيران كانوا يحركوا الناس ويجيشوها على حزب البعث إنه حزب علماني ولا يحكم بالإسلام، وماكلكوا ومستغلكوا وأنتم شيعة وهم سنة، كانوا يضحكوا على الناس بهذه الطريقة، هسا هم إجوا حكموا فالناس هؤلاء يلي خرجوا حرقوا صور الخامنئي، حرقوا القنصلية، سبوا على إيران، سبوا على اليوم يلي إجوا فيه هذه الطوائف المسلحة، عرفت علي؟ هذه الحشود حشد الشعبي وكذا.
هؤلاء كلهم الناس خرجت عليهم، ولكن هؤلاء حتى مقتدى الصدر يعني يني موقفه مش عارف يتخذ موقف لأنه هو جايب الأغلبية البرلمانية وهو مشارك في الحكم وجماعته همي يلي بالشارع؟!
هيثم الناصر: جميل، كنا في ما مضى قبل أكثر من عشر سنوات لا نتصور أو دعني أقول لا أتصور أنا أن يكون هناك تحرك في الشارع المسلم في "البلاد العربية" بين قوسين بهذه النكهة التي هي موجودة الآن، وما إن اندلعت هذه الثورات في سلسلة من البلاد حتى هي لا تكاد تقف وكأن الناس تعودوا إذا أرادوا أن يعبروا عن نقمتهم من الفساد ووقوفهم ضده يخرجون إلى الشارع، هذا من حيث المبدأ كلام جيد أن الناس ما عادوا يخشون هذه الأنظمة، لكن ما هو الصواب المتعين الذي يجب أن يتخذه الناس، هذا سؤالي الأخير لك، تفضل.
محمود جرادات: نعم، زي ما تفضلت طبعا المبدأ الذي يحكم الكرة الأرضية الآن واضح إنه المبدأ الرأسمالي، وهو مبدأ مأزوم في داخله، وينقل أزمات إلى غيره، فالبلاد كلها ليست بلاد الإسلام فقط أو البلاد العرب يلي فيها الناس تنزل إلى الشارع ، تشيلي اليوم فيها مظاهرات بيظاهروا في الاستقالة، مثلا دول كثيرة في العالم غير العالم العربي والإسلامي انتقلت لها هذه العدوى، هذه نتيجة طبيعية لوجود النظام الرأسمالي، أمريكا في داخلها نظامها مأزوم، رئيسها مأزوم، صراع في داخلها صراع غير مستقر سياسيا، هي تنتج هي تصدر الأزمات، إلى العالم كله، فالعالم كله كانوا يعني كانوا في الفترات السابقة يعني يضحكوا على الناس بإنه يعني المشكلة إنه إحنا إذا صار عندك برلمان بتنحل مشكلتك، اعمل برلمان طلع البرلمان فاسد أكثر من النظام، بيقلك اعمل مجالس محلية طلعت المجالس المحلية أفسد، فلذلك منظومة الفساد وجدت الناس بأن الفساد عبارة عن منظومة متكاملة، منظومة من الرأس إلى أدنى مجلس بلدي بيصلوا الفساد، فهاي منظومة الفساد يلي بترعاها هذه الأنظمة الناس كفرت بها إن جاز هذا التعبير، وخرجت إلى الشارع لأنها لا تؤمن بكل هذا الوسط السياسي، لذلك على الأمة على الأمة وعلى كل مستضعف في الأرض أن يبحث عن طريق الخلاص الذي ربنا نزله إلنا كلنا، عرفت علي؟
إنه الله جعلنا إحنا أمة واحدة، هذه الأمة يعني الحرب بلبنان والحرب في العراق، الحرب في السودان، في تونس، في الجزائر كل هذه الإثنيات وكل هذه الأعراق التي استغلوها الغرب بيستغلوا وبيحرك الناس بعضا على بعض حتى يحولوا دون الحل الصحيح، عودة الأمة إلى الإسلام، عودتها أن تحكم بما أنزل الله، أن تحكم دينها الذي هو فيه خلاص لكل هذه المشاكل وكل هذه الإثنيات، هذه الإثنيات وهذه الشعوب وهذه الأعراق عاشت 1300 سنة مع بعض تجاورت، وباعوا مع بعض، وسكنوا مع بعض، وتعاونوا مع بعض، ولم يذكر أن هناك حرب تطهير ولى حرب عرقية صارت في بلاد الإسلام، لم يذكر التاريخ ذلك. والتاريخ يعني من لا يعني خير شاهد إن جاز هذا التعبير، فلذلك الأمة على الأمة بإسلامها وبكل أطيافها وبكل أعراقها أن تعود إلى منهج ربها الذي فيه خلاصها وفيه الخروج من هذا المبدأ الرأسمالي الظالم.
هيثم الناصر: بارك الله فيك
محمود جرادات: حياك الله
هيثم الناصر: المهندس محمود، ولكم إخوتي الكرام جزيل الشكر على المتابعة مع حدث آخر ونظرة أخرى
السلام عليكم ورحمة الله

https://youtu.be/iNxWtbEbU38

الأربعاء ، 9 ربيع الأول 1441هـ| 2019/11/06م
قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة
@قناة الواقية
#قناة_الواقية
www.alwaqiyah.tv | facebook.com/alwaqiyahtv | @twitter


الفئات:
» نظرة على الأحداث

قنوات: برامج الواقية |

العلامات: قناة | الواقية، | انحياز | إلى | مبدأ | الأمة، | المسجد | الأقصى، | بيت | المقدس، | حزب | التحرير، | الخلافة | الراشدة | لبنان | العراق | انتفاضة | ثورة |